منتدىالأحباب لنجاة عبد الفتاح مصطفى

منتدى العلم والثقافة والمعرفة وتكنولوجيا المعلومات
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 احاديث عن الرسول عليه افضل الصلاة والسلام

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


المساهمات : 208
تاريخ التسجيل : 15/08/2008

مُساهمةموضوع: احاديث عن الرسول عليه افضل الصلاة والسلام   الإثنين ديسمبر 08, 2008 3:33 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

قال(ص): خصلتان ليس فوقهما من البر شيء: الإيمان بالله والنفع لعباد الله، وخصلتان ليس فوقهما من الشرّ شيء: الشرك بالله والضرّ لعباد الله .
وقال له رجل:أوصني بشيء ينفعني الله به فقال(ص):أكثر ذكر الموت يسلك عن الدنيا(1)، وعليك بالشكر فإنه يزيد في النعمة، وأكثر من الدعاء فانّك لا تدري متى يستجاب لك، وإياك والبغي فإن الله قضى انّه من {بغي عليه لينصرنه الله }(2)، وقال:{أيها الناس إنما بغيكم على أنفسكم}(3)، وإياك والمكر، فإن الله قضى أن {لا يحيق المكر السّيئ إلاّ بأهله} (4).
وقال (ص):ستحرصون على الإمارة ، ثم تكون عليكم حسرة وندامة ، فنعمت المرضعة وبئست الفاطمة (5).وقيل له (ص):أيّ الأصحاب أفضل؟قال:من إذا ذكرت أعانك وإذا نسيت ذكّرك. وقيل: أيّ الناس شرّ؟ قال(ص): العلماء إذا فسدوا .
وقال (ص): أوصاني ربي بتسع، أوصاني بالإخلاص في السرّ والعلانية، والعدل في الرضا والغضب، والقصد في الفقر والغنى، وأن أعفو عمّن ظلمني، وأعطي من حرمني، وأصل من قطعني، وأن يكون صمتي فكراً، ومنطقي ذكراً، ونظري عبراً (6).

وقال (ص):قيّدوا العلم بالكتاب .
وقال (ص): إذا ساد القوم فاسقهم وكان زعيم القوم أذلّهم وأكرم الرجل الفاسق فلينتظر البلاء.
وقال (ص): لا يزال المسروق منه في تهمة من هو بريء، حتى يكون أعظم جرماً من السارق.
وقال (ص): إن الله يحب الجواد في حقه .
وقال (ص): من أمسى وأصبح وعنده ثلاث فقد تمّت عليه النعمة في الدنيا: من أصبح وأمسى معافىً في بدنه، آمناً في سربه (7)، عنده قوت يومه، فإن كان عنده الرابعة، فقد تمّت عليه النعمة في الدنيا والآخرة وهو الإيمان .
وقال (ص): ارحموا عزيزاً ذلّ وغنياً افتقر وعالماً ضاع في زمان جهّال.
وقال (ص):خلّتان كثير من الناس فيهما مفتون:الصّحة والفراغ .
وقال (ص): جبلت القلوب على حبّ من احسن إليها وبغض من أساء إليها .
وقال (ص): إنّا معاشر الأنبياء امرنا أن نكلّم الناس على قدر عقولهم .
وقال (ص):ملعون من ألقى كلّه على الناس(Cool .
وقال (ص):العبادة سبعة أجزاء أفضلها طلب الحلال .
وقال (ص) لابنه إبراهيم وهو يجود بنفسه:لولا أنّ الماضي فرط الباقي (9) وأنّ الآخر لاحق بالأول لحزنّا عليك يا إبراهيم، ثمّ دمعت عينه وقال (ص):تدمع العين ويحزن القلب ولا نقول إلاّ ما يرضي الرب وإنّا بك يا إبراهيم لمحزونون.
وقال (ص):الجمال في اللسان .
وقال (ص):مروءتنا أهل البيت العفو عمّن ظلمنا وإعطاء من حرمنا .
وقال (ص):أغبط أوليائي عندي من أمتي رجل خفيف الحاذ ذو حظ من الصلاة،

أحسن عبادة ربـه في الغيب، وكان غامضاً في الناس، وكان رزقه كفافاً فصبر عليه ومات، قلّ تراثه وقلّ بواكيه (10).
وقال (ص): ما أصاب المؤمن من نَصَب ولا وَصَب(11) ولا حزن حتى الهمّ يهمّه إلاّ كفّر الله به عنه من سيئاته .
وقال (ص): مثل المؤمن كمثل السنبلة، تخرّ مرّة، وتستقيم مرّة، ومثل الكافر مثل الأرزة، لا يزال مستقيماً لا يشعر.
وسئل (ص): من أشدّ الناس بلاءً في الدنيا ؟ فقال (ص): النبيون ثمّ الأماثل فالأمثل، ويبتلى المؤمن على قدر إيمانه وحسن عمله، فمن صح إيمانه وحسن عمله اشتدّ بلاؤه، ومن سخف إيمانه وضعف عمله قل بلاؤه .
وقال (ص): لو كانت الدنيا تعدل عند الله مثل جناح بعوضة ما أعطى كافراً ولا منافقاً منها شيئاً.

وقال (ص):الدنيا دول (12) فما كان لك أتاك على ضعفك، وما كان منها عليك لم تدفعه بقوّتك، ومن انقطع رجاؤه مما فات استراح بدنه، ومن رضي بما قسمه الله قرّت عينه .
وقال (ص):إنه والله ما من عمل يقربكم من النار إلا وقد نبأتكم به ونهيتكم عنه، وما من عمل يقربكم من الجنةّ إلاّ وقد نبأتكم به وأمرتكم به، فإنّ الروح الأمين نفث في روعي (13):أنه لن تموت نفس حتى تستكمل رزقها فاجملوا في الطلب، ولا يحملنكم استبطاء شيء من الرزق أن تطلبوا ما عند الله بمعاصيه، فإنه لا ينال ما عند الله إلاّ بطاعته.
وقال (ص):صوتان يبغضهما الله: اعوال عند المصيبة، ومزمار عند نعمة (14).
وقال (ص):علامة رضى الله عن خلقه رخص أسعارهم وعدل سلطانهم، وعلامة غضب الله على خلقه جور سلطانهم وغلاء أسعارهم .
وقال (ص): أربع من كن فيه كان في نور الله الأعظم:من كان عصمة أمره شهادة أن لا إله إلاّ الله وأني رسول الله، ومن إذا أصابته مصيبة قال:إنا لله وإنا إليه راجعون، ومن إذا أصاب خيراً قال:الحمد لله، ومن إذا أصاب خطيئة قال:أستغفر الله وأتوب إليه.
وقال (ص):من أعطي أربعاً لم يحرم أربعاً:من أعطي الاستغفار لم يحرم المغفرة، ومن أعطي الشكر لم يحرم الزيادة، ومن أعطي التوبة لم يحرم القبول، ومن أعطي الدعاء لم يحرم الإجابة.

وقال (ص):العلم خزائن ومفاتيحه السؤال، فاسألوا رحمكم الله، فإنه يؤجر أربعة:السائل والمتكلم والمستمع والمحبّ لهم .
وقال (ص):سائلوا العلماء وخاطبوا الحكماء وجالسوا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nogh.mam9.com
 
احاديث عن الرسول عليه افضل الصلاة والسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدىالأحباب لنجاة عبد الفتاح مصطفى :: مختارات اسلامية-
انتقل الى: